منتديات العلم والمعرفة
شرف لنا تكرمكم لزيارتنا أقسام منتدانا مفتوحه لكم ادخلوها سالمين وان شاء الله ستجدون معنا كل ما تصبوا له روحكم ونحن نتمنى ان تنضموا الينا وتكونوا من افراد اسرتنا جمعنا يكتمل بكم شاركونا افكاركم ومما الله اعطاكم سجلوا ولا تترددوا

منتديات العلم والمعرفة

منتدى ثقافي تربوي علمي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شعر لأبو الطيب المتنبي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
SAW22
عضوا فعال
عضوا فعال
avatar

عدد الرسائل : 477
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: شعر لأبو الطيب المتنبي   الإثنين فبراير 23, 2009 4:20 pm

شعر لأبو الطيب المتنبي


عـشـق الـوجـوه

مما أضر بأهل العشق أنّهُمُ *** هووا و ما عرفوا الدنيا وما فطِنوا

تفنى عيونُهُمُ دَمعاً و أنْفُسُهُمْ *** في إِثْرِ كُل قَبيحٍ وجهُهُ حَسَنُ
=================================================

الكريم

يعطيك مبتدراً فإن أعْجَلْتَهُ *** أعطاك مُعْتَذِراً كَمَن قد أجرما

=================================================

كـرامـة

و إلاّ تمُت تحت السيوفِ مُكَرما ***ً تَمُتْ و تُقاسي الذل غيرَ مكَرّمِ

=================================================

بـخـل

و لا تُنكر عَصْفَ الرياح فإنها *** قِرى كُل ضيفٍ بات عند سِوار
ِ
سوار : اسم رجل هجاه المتنبي لبخله

=================================================

عـشـق

و عذلتُ أهل العشق حتى ذُقْتُهُ *** فَعَجِبْتُ كيف يموتُ من لا يعشَقُ

=================================================

دنـيـا

نبكي على الدنيا و ما من معشرٍ *** جَمعتْهُمُ الدنيا و لم يتفرقوا

=================================================

تـنـاقـض

حشايَ على جمرٍ ذكيٍ من الهوى *** و عيناي في روضٍ من الحسن ترتَعُ

=================================================

صـورة مـبـالـغـة

إذا الليل وارانا أرتنا خفافها *** بقدح الحصى ما لا ترينا المشاعل

=================================================

طـرفـا نـقـيـض

لقد تصبرت حتى لات مصطبرٍ *** فالآن أقحم حتى لاتَ مقتحم

لاتَ : بمعنى ليس

=================================================

سَـعَـة

تضِيقُ عن جيشِهِ الدنيا ولو رَحُبت *** كصَدرِه لم تَبِن فيها عساكِرُهُ

رحُبت : بمعنى اتسعت

=================================================

عـيـون

عزيزُ إِساً من داؤُه الحَدَق النجلُ *** عياءٌ به مات المحِبون مِن قبلُ

عزيز: بمعنى نادر
إساً : دواء
عياء : مرض
نُجل: واسعة

=================================================

امـتـزاج

قالت و قد رأت اصفراري مَن بهِ *** و تَنَهدَت فاجبتُها المتنهدُ

=================================================

ثـبـات و ثـقـة

كن أيها السجنُ كيف شئتَ فقدْ *** وطنْتُ للموت نَفْسَ معتَرِفِ

=================================================

تـحـقـيـر

و كنتُ من الناس في محفَلٍ *** فها أنا في محفَلٍ من قُرودِ

=================================================

رجـولـة

ألاَ حَبذا قومٌ نُداما هُمُ القَنا *** يُسَقونَها رِيا وساقيهِمُ العَزْمُ

=================================================

خـفـاء

كفى بجسمي نحولاً أنني رجلٌ *** لولا مخاطبتي إيّاك لم ترَني

=================================================

لـقـاء يـشـبـه الـوداع


بأبي من ودِدْتُهُ فافترقنا *** و قضى الله بعد ذاك اجتماعاً

فافترقنا حَولاً فلما التقينا *** كان تسليمه عَلي وَدَاعاً

=================================================

قـمـة الـسـهـر


بئس الليّالي سَهِدْتُ من طرَبٍ *** شوقاً إلى من يبيتُ يَرقُدُها

=================================================

طـرب للـسـيـف لا للـخـمـر


لأحبتي أن يملأوا *** بالصافيات الأكْوُبا

و عليهمُ ان يبذُلوا *** و علي أن لا أشربا

حتى تكون الباتراتُ *** المُسْمِعاتِ فاطرَبا

=================================================

تـفـكـيـر

كثيرُ سُهادِ العين من غيرِ عِلةٍ *** يؤرقُهُ في ما يُشَرفُه الفِكرُ

يُشَرفهُ : أي يرفع قدره

=================================================
خـجـل

ما بالُهُ لاحَظْتُهُ فَتَضَرجَتْ *** وَجَنَاتُهُ وفؤاديَ المجروحُ

تضرّجت : احمرت من الخجل

=================================================

الـوداع كُـلـه

وجلا الوداعُ من الحبيب محاسناً *** حُسْنُ العَزَاءِ وَقد جُلين قَبيحُ

فَيَدٌ مسلمَةٌ وطَرْفٌ شاخِصٌ *** وَحَشاً يذوب ومَدْمَعٌ مسفوحُ

=================================================

رثـاء

ما كنت أحْسِبُ قبل دفنِك في الثرى أن *** الكواكب في التراب تَغُورُ

=================================================

أمـل

طوى الجزيرة حتى جاءني خَبَرٌ *** فزعتُ منه بآمالي إلى الكذِبِ

=================================================

طُـهْـر

هَجَرتُ الخمر كالذهَبِ المصفّى *** فخمري ماءُ مُزْنٍ كاللجين

اللجين : الفضة

=================================================

شـعـر

و كأني بأبي الطيب يسأل عن حال الشعر في هذا الزمان فيقول:

إلى كم ذا التخلف و التّواني *** و كم هذا التّمادي في التّمادي

و شَغلُ النفس عن طلب المعالي *** ببيع الشعر في سُوق الكسادِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قلم رصاص
المشرف العام
المشرف العام
avatar

عدد الرسائل : 976
السٌّمعَة : 33
تاريخ التسجيل : 13/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: شعر لأبو الطيب المتنبي   الخميس فبراير 26, 2009 8:51 pm

بارك الله فيك أخي
مشاركة عطرة و موضوع قيم منك
ابهجتنا وانرت منتدانا بطلتك المبهرة ونظرتك المشرقة
نتمنى الا تحرمنا جديدك والا تبخل علينا به
فائق احترامي وتقديري لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://kalimirou5.1forum.biz
hamod4
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 400
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 09/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: شعر لأبو الطيب المتنبي   الأربعاء مارس 04, 2009 1:26 pm

[url][/url]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شعر لأبو الطيب المتنبي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العلم والمعرفة :: منتدى الحكم والأمثال-
انتقل الى: